الأولىرياضة

هشام الدكيك: “حظوظ أسود المغرب و فراعنة مصر متساوية”

تختتم غدا السبت منافسات بطولة كأس العرب لكرة قدم الصالات، المقامة في مدينة القاهرة وينظمها الاتحاد العربي لكرة القدم، بالمباراة النهائية التي تجمع بين المنتخب الوطني و المصري على صالة د.حسن مصطفى.
وتنطلق المباراة في تمام السادسة مساءً بتوقيت القاهرة، وتنقل عبر قناة “أون تايم سبورتس” المصرية.
منتخب مصر تأهل إلى الدور النهائي، بعد أن احتل صدارة المجموعة الأولى، التي ضمت كل من البحرين والكويت وموريتانيا، وجمع 7 نقاط من فوزين وتعادل وحيد، وفاز في المربع الذهبي على نظيره الإماراتي بنتيجة 4-3.
في المقابل، بلغ المنتخب الوطني المباراة النهائية بعد أن تصدر المجموعة الثانية، التي ضمت الإمارات والسعودية وجزر القمر، وحقق العلامة الكاملة بـ3 انتصارات، ثم فاز على منتخب البحرين في المربع الذهبي بنتيجة 6-0.

تحدث هشام الدكيك مدرب المنتخب الوطني لكرة الصالات، عن حظوظ فريقه خلال المباراة التي تجمع بين المغرب ومصر، في نهائي كأس العرب، التي تستضيفها العاصمة المصرية القاهرة، وينظمها الاتحاد العربي لكرة القدم.
وصرح هشام الدكيك خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة النهائية، المقرر لها غداً بصالة حسن مصطفى بمدينة 6 أكتوبر، أن الكفة متكافئة بين الطرفين، وهو حال النهائيات.
وتوقع الدكيك أن تشهد المباراة ندية بين المنتخبين داخل أرضية الملعب، مشيراً إلى أنه بغض النظر عن النتيجة سيستفيد المنتخبان من المواجهة، كما استفادوا من المشاركة في البطولة العربية بشكل عام، التي شدد علي كونها بطولة قوية علي المستوي الفني والبدني.
بينما أشار ياسين المفتاحي لاعب المنتخب الوطني ، إلى أن فريقه جاء إلى مصر من أجل الظفر باللقب، موضحاً أن المباراة صعبة على المنتخبين، مشيرا إلى أن المنتخب المصري تطور مستواه الفني كثيراً على عكس بداية المنافسات الحالية، وهو ما وضح جليا خلال مواجهة الإمارات في الدور قبل النهائي.
في المقابل أكد نادر رشاد مدرب منتخب مصر لكرة الصالات، أن المنتخبين المصري والمغربي هما الاقوي حالياً علي المستوى الإفريقي والعربي، ويمثلان العرب في كأس العالم المقبلة، ولذلك يتوقع قوة تكتيكية خلال المباراة النهائية بينهما.
ووجه نادر رشاد، رسالة إلى لاعبيه بأهمية التركيز واستغلال الفرص، خاصة وأنه يرى منتخب بلاده أهدر العديد من الفرص خلال مباريات البطولة، مشيراً إلى أن “كأس العرب خير إعداد للمنتخبين المصري والمغربي قبل المشاركة في كأس العالم”.
كما شدد على استفادة جميع المنتخبات العربية من المشاركة في النسخة الحالية من البطولة، التي يعتبرها الأقوى بالنسبة للبطولات السابقة.
في حين كشف محمد عبدالرازق لاعب منتخب مصر، عن الضغوط النفسية على زملائه لكون البطولة تقام في مصر، مشيرا إلى أنه يطمع في التتويج باللقب وتعويض الخسارة من المغرب في بطولة أمم أفريقيا الأخيرة، مشدداً على تعهد اللاعبين على بذل أقصى ما لديهم من جهد من أجل حسم لقب كأس العرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock