الأولىالعالم

أزمة فرنسية جزائرية.. هذه أسبابها!

بشرى عطوشي

لم يستسغ النظام الجزائري، إلغاء فرنسا لزيارة وفد فرنسي، كانت بطلب من الجزائر وكانت مقررة نهاية الأسبوع، حيث هاجم الإعلام الجزائري الرسمي يوم أمس السبت 10 أبريل 2021 باريس.

وأُرجِئت مساء الخميس الزيارة التي كانت مقررة يوم الأحد إلى أجل غير مسمى، وكانت ستنعقد خلالها اللجنة الحكومية المشتركة رفيعة المستوى، ورغم عدم تقديم الحكومة الجزائرية أي تفسير لما جرى، تحدثت مصادر متطابقة فرنسية وجزائرية عن انزعاج الجزائر من تقليص عدد الوفد الفرنسي إلى أربعة أو ثلاثة أعضاء من الحكومة بسبب “الأزمة الصحية”، وهو ما اعتبر غير كاف في الجزائر.

ويبدو أيضا أن أحد محاور الخلاف الأخرى هي قضية الصحراء المغربية، حيث أعلن يوم الخميس الماضي، حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “الجمهورية إلى الأمام عن تشكيل لجنة دعم للحزب، في مدينة الداخلة بجنوب المغرب.

وأبدى الإعلام الجزائري الرسمي، ردة فعل شديدة اتجاه تشديد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان على “دعم فرنسا لخطة الحكم الذاتي المغربية كأساس جاد وذي مصداقية” لتسوية النزاع، وذلك خلال حديث مع نظيره المغربي ناصر بوريطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock