الأولىرياضة

ماذا حل بيوسف النصيري؟

أيوب هبة الله (صحافي متدرب)

الكثير يتساءل ما سبب صيام النجم المغربي يوسف النصيري عن التهديف ، و كل واحد يدلي برأيه ، لكن الكثير لا يعرف حقيقة هذا الصيام ، علينا العودة للوراء قليلا ، و رؤية الأمور على منطقها المعتاد ، اللاعب الشاب لم يعرف الراحة منذ الموسم الفارط ، فهو ركيزة أساسية يعول عليها الإسباني لوبيتيغي في الكثير من المباريات ، لأن دكة احتياط الفريق الأندلسي لا تمتلك مهاجما صريحا في نفس مهارات و قوة اللاعب المغربي ، ما عدا الهولندي دي يونغ الذي بدأ يشارف على الاعتزال …

إشبيلية عموما تعيش فترات عصيبة في هذه الأيام ، بسبب الخسارة في ذهاب دوري أبطال أوروبا أمام دورتموند في عقر الدار ، و الخروج المر من كأس الملك أمام برشلونة ، و كل هذا يبدو مؤثرا ليس فقط على النصيري بل على الكتيبة بأكملها ، أما الأسد الأطلسي ، غاب عن التهديف في ست مباريات متتالية ، و هو ما أثار حفيظة متابعيه ، لكن كل لاعب يمر بفترة فراغ ، لكن تجاوزها و المضي قدما إلى الأمام ، هو من يجعل كل لاعب يتفوق على الآخر ، فالنصيري هو محط أنظار أعرق الفرق العالمية ، فكل فريق يريد الظفر بخدماته ، و كل مدرب يرى فيه فلسفته الخاصة ، هذا التقدم و الإعجاب الذي حظي به يوسف لم يكن حليف الصدفة و إنما نتيجة عمل و جهد و كد و مثابرة ، فهو يتسلق سلم النجاح خطوة تلو الأخرى ، وهو لحد الآن هداف الفريق ، و لا يزال العطاء مستمرا نظرا لصغر سنه و المستقبل الذي ينتظره في قادم الفترات …

يوسف النصيري هو كباقي النجوم العالميين ، الذي يعيشون فترة تألق و فترة فراغ ، لكن بين هاتين الفترتين يظهر معدن النجم أمام باقي اللاعبين…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock