الأولىالأولىمجتمع

إقليم كلميم.. تمديد فترة التدابير الاحترازية “الاستثنائية” للحد من انتشار فيروس كورونا لمدة 15 يوما إضافية ابتداء من اليوم.

تقرر تمديد فترة التدابير والاجراءات الاحترازية “الاستثنائية” للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على مستوى النفوذ الترابي لإقليم كلميم، المفروضة منذ نونبر الماضي، لمدة 15 يوما إضافية، وذلك ابتداء من الساعة السادسة من مساء يوم غد الاثنين.

وذكر بلاغ لولاية جهة كلميم واد نون عمالة إقليم كلميم، أنه “ورغم أن الوضعية الوبائية ومؤشر انتشار الوباء على مستوى الإقليم، عرفا، مؤخرا، استقرارا نسبيا ، إلا أن إمكانية ارتفاعهما من جديد تظل محتملة، وتماشيا مع والتدابير الاستثنائية العمول بها على الصعيد الوطني ، تقرر تمديد فترة التدابير الاستثنائية” للحماية والحد من انتشار الوباء.

وكان والي جهة كلميم واد نون عامل إقليم كلميم محمد الناجم أبهاي قد أصدر يوم 21 نونبر قرارا عامليا يشمل عدة تدابير استثنائية للحد من انتشار هذا الوباء منها منع جميع أشكال التنقلات الليلية ما بين الساعة التاسعة مساء والسادسة صباحا، باستثناء المبررة بأسباب صحية أو مهنية، وإغلاق أسواق القرب على الساعة الخامسة مساء، و المحلات التجارية والمهنية والخدماتية من الساعة الثامنة مساء ، والمطاعم والمقاهي ومحلات بيع المأكولات الخفيفة من الساعة الثامنة مساء.

كما هم القرار الإغلاق التام لملاعب القرب والقاعات الرياضية وقاعات الألعاب والمنتزهات والحدائق العمومية والحمامات، مع منع كافة التجمعات لأكثر من 10 أشخاص، ومنع البت التلفزي لمقابلات كرة القدم بالمقاهي والمطاعم ، وتشديد المراقبة بمداخل مدينة كلميم.

واستثنى هذا القرار ” الصيدليات والعيادات والمختبرات الطبية المتواجدة بالإقليم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock